منتديات صحبة نت  

»   منتديات صحبة نت > الرياضة > كرة القدم العالميه > الدوري الانجليزي

 
  #1  
27-10-2013, 08:49 PM
الفرعون الصاخب
ارتكب حارس مانشستر سيتي جو هارت خطأ ساذجا في الدقيقة 91 اهدي به مضيفه تشيلسي فوزا ثمينا بنتيجة 2-1 في اللقاء الذي اقيم بينهما ضمن الاسبوع التاسع للدور الانجليزي الممتاز.


كان تشيلسي البادئ بالتسجيل في الدقيقة 34 من الشوط الاول عن طريق الالماني اندريه شورلي قبل ان يعادل الارجنتيني سيرجيو اجويرو للضيوف في الدقيقة 49 فيما تكفل الاسباني فرناندو توريس باستغلال خطأ جو هارت في الثواني الاخيرة ليحرز هدف الانتصار.


ورفع تشيلسي رصيده الي 20 نقطة ليقفز الى المركز الثاني بفارق نقطتين فقط عن ارسنال المتصدر، فيما توقف رصيد السيتي عند 16 نقطة في المركز السابع.


بداية اللقاء شهدت حماسا واضحا من اصحاب الارض الذين كادوا ان يهزوا شباك الضيوف في الدقيقة 3 عندما كسر تيم كاهيل مصيدة تسلل السيتي ولكنه سدد الكرة قوية فوق المرمى.


على الجانب الاخر كانت بداية السيتيزنز ولا اسوأ حيث فشلوا في تهديد مرمي بيتر تشيك طوال اغلب دقائق الشوط.


تشيلسي من جانبه بدا تركيز هجماته علي المهاجم الاوحد فرناندو توريس والذي اضاع فرصة ذهبية بغرابة شديدة في الدقيقة 30 عندما انفرد بمرمى جو هارت تماما ولكنه وضع الكرة في "السماء".


ولكن المهاجم الاسباني تمكن من تصحيح خطأه بشكل غير مباشر عندما مرر كرة بينية رائعة في الدقيقة 34 لشورلي القادم من الخلف والذي لم يتوان في ايداع الكرة في الشباك الخالية.


بعدها بقليل، كاد توريس ان يحرز واحدا من افضل اهدافه علي الاطلاق عندما سدد كرة " بليسينج" من الجهة اليسرى منعتها عارضة جو هارت.


وقبل نهاية الوقت الاصلي بدقيقة، ارتقي القائد جون تيري عاليا في احدى الضربات الركنية ولكنه وضع الكرة برأسه خارج المرمي ورد عليه بنفس الطريقة تماما الايفواري يايا توريه لينتهي الشوط علي نتيجة 1-0.

بداية الشوط الثاني شهدت اختلافا جذريا في اداء الفريقين، فالسيتي اصبح هو الطرف الافضل من كل شيئ فيما اخذ تشيلسي موقف المتفرج.


ومن اول هجمة حقيقية علي مرمى تشيك، تمكن اجويرو من معادلة النتيجة من تصويبة صاروخية "ولا اروع" فشل الحارس التشيكي في التعامل معها.


بعد الهدف بـ3 دقائق فقط، كاد الاسباني خافي جارسيا ان يضع الضيوف في المقدمة عندما وصلته الكرة داخل منطقة الـ6 ياردات ولكنه وضعها برأسه في ايدي تشيك.


ثم انفرد مواطنه دافيد سيلفا بالمرمي في الدقيقة 65 ولكنه سدد كرة ارضية ضعيفة تمكن تشيك من ابعادها بقدميه.


تشيلسي طوال هذه الدقائق كان اعتماده الرئيسي علي الضربات الثابتة التي لم تكن لتهدد مرمى جو هارت بشكل فعلي كما كانت عليه في الشوط الاول.


في الـ15 دقيقة الاخيرة حاول كل مدير فني الدفع بكروت من دكة البدلاء، حيث دخل البرازيلي وليان مع تشيلسي فيما دخل المهاجم الاسباني الفارو نيجريدو مع السيتي.


وسدد ويليان تصويبة قريبة للغاية من المرمي ولكن لسوء حظه مرت الكرة بجوار القائم الايسر لمرمى جو هارت بقليل.


وفي الوقت الذي توقع فيه الكثيرون انتهاء اللقاء بالتعادل، ارتكب هارت خطأ فادحا في الدقيقة 91 عندما خرج من مرماه بدون ادني داع ليقوم زميله ناستاسيتش باعادة الكرة الى الخلف ظنا منه ان الحارس في مرماه لينقض توريس علي الكرة ويضعها في المرمي الخالي محرزا هدف التقدم الثاني وهدف الفوز.
 





Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd

سياسة الخصوصية