منتديات صحبة نت



»   منتديات صحبة نت > المنتديات الاسلامية > اسلاميات


 
قديم 18-09-2009, 10:21 PM   #1
سفير الخطر
 

بسم الله الرحمن الرحيم
اصدقائى واخوتى فى الله
بعد السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حبيت ان اتيكم بقصائد الامام على ابن ابى طالب فقصائده دائما ما تذكرنا بالاخره وبالتقوى وفيها كلام جميل قل ان نقراه هذه الايام فى كتب وان نسمعه من احد
فتقبلوها منى علها تكون فى ميزان حسناتنا جميعا
ان شأ الله

مالِي وَقَفتُ عَلَى القُبُورِ مُسَلِمًا قَبر الحبِيبِ فَلَم يَرُدَ جَوابِي
َأَحِبيبُ مالَكَ لا تَرُدُ جَوابَنا أنَسٍيتَ بَعدِي خِلَةَ الأَحبابِ
قَالَ الحَبِيبُ وَكَيفَ لِي بِجَوابِكُم وَأَنا رَهِينُ جَنادِلٍ وَتُرابِ
أكَلَ التُرابُ مَحاسِنِي فَنَسِيتُكُم وَحُجِبتُ عَن أهلِي وَعَن أترابِي
فَعَلَيكُمُ مِنِي السَلامُ تَقَطَعَت مِنَي وَمِنكُم خِلَةُ الأَحبابِ


ومن اروع ابياته الواعظه

عليك بتقوى الله ان كنت غافلا =يأتيك بالأرزاق من حيث لا تدري

فكيف تخاف الفقر والله رازقا = فقد رزق الطير والحوت في البحر

ومن ظن أن الرزق يأتي بقوة = ما أكل العصفور شيئا مع النسر

تزول عن الدنيا فإنك لا تدري = إذا جن عليك الليل هل تعيش إلى الفجر

فكم من صحيح مات من غير علة =وكم من سقيم عاش حينا من الدهر

وكم من فتى أمسى وأصبح ضاحكا =وأكفانه في الغيب تنسج وهو لا يدري

فمن عاش ألفا وألفين =فلا بد من يوم يسير إلى القبر

هذه قصيدة من ورائع اهل البيت وهي منسوبة للامام الهادي
على بن ابى طالب

باتوا على قلل الأجبال تحرسهم= غلب الرّجال فلم تنفعهم القلـل

واستُنزلوا بعد عزّ من معاقلهم = وأُسكنوا حفراً يا بئس ما نزلوا

ناداهـم صارخ من بعد دفنهـم = أين الأساور والتّيجان والحلـل

أين الوجـوه الّتي كانت منعّمـة = من دونها تضرب الأستار والكلل

فأفصح القبر عنهم حين سائلهم = تلك الوجوه عليها الدّود تقتتـل

قد طال ما أكلوا دهراً وقد شربوا= وأصبحوا اليوم بعد الأكل قد أكلوا



قصيده روعه اقروها القصيدة ذات نصائح نافعة

بدأت بذكر الله في أول الذكرِ
مقر بنعماه وبالحمد والشكرِ

وبعد صلاة الله مني على النبي
محمد ثم الآل والصحب في الأثرِ

فيا طالباً عيشاً رخياً ونعمةً
وخيراً وعزاً وابتعاداً من الضجرِ

تفقه بما قد قلت واقبل نصيحتي
تعش رخياً في سرور وفي بشرِ

عليك بتقوى الله واعلم بأنه
رقيباً على الأفعال من أول الدهرِ

نهاك فلا يلقاك فيما نهى ولا
تقنط فهو يلقاك في معضل الأمرِ

وكن ذاكراً لله في كل حالة
دواماً مدى التي فيك تجري

وفاتحة القرآن حصن فإنها
لمشهور البرهان من أعظم السرِ

ترتلها في مقتضى كل مغرب
وبعد العشاء والصبح والظهر والعصرِ

فتقرأها تسع وتسعين مرة
وواحدة أخرى خفياً بلا جهرِ

ترى من نعيم الله ما لم تكن ترى
وتدري بما تدري إذا لم تكن تدري

فخذ الحكمة ممن تسمى بحيدرِ
تجرع من الدنيا من الحلو والمرِ

إذا ما اعتزلت الناس طرا سلمتهم
وخففت أثقال من الذنب والوزرِ

فإن لم تكن غراً فكن حذر لهم
بأحسن أخلاق وبالزهد والصبرِ

وعاشر ذوي الإيمان منهم ومن ترى
مودتهم تأتيك بالخير والبشرِ

يوافيك منه القول بالفعل ناصحاً
يزيدك عنده حظاً عالي القدرِ

ولا تصحب الأشرار مادمت يافتى
فإن البخيل الذي مشورته تزري

ولا تأمنن مكر الملوك فإنهم
يواشون فيك الغدر من حيث لاتدري

ولا تأمنن كيد النساء ولا تبح
اليهن بسرٍ إنهن لذو فجرِ

وما استطعت لا تبدي لهن مودة
فتصبح في هم أحر من الجمرِ

ساعد فإن السعد والشؤم في النساء
وفي الخيلِ ثم الدور قد قيل في الأثرِ

وفي السبعة الأيام إن كنت بانيا
ففي الأحد البنيان في البرِ والبحرِ

وللسفرِ الإثنين يوم مبارك
ويوم الثلاثاء حجامته بلا ضرِّ

وإن رمت تزوج ففي يوم جمعة
ويصلح يوم السبت للصيد والنصرِ

وسبعة أيام في الشهر نحسة
توقف فيها ولا تبتاع فيها ولا تشتري

ولا تبغي فيها أمور ترومها
فأولها فالحذر من أول الشهرِ

وثالث وخامس ثم ثالث عشرِ
توق بلاها ثم تاسعة العشرِ

واحدى وعشرون فتلك مشؤومة
ورابع وعشرين وخامس في الأثرِ

كذاك ربوع لا يدور فإنه
على كل ماض فيه أو طاري يطري

وفي ليلة الإثنين جامع فإنها
سعيدة توليد من البطن والظهرِ

ليالي الثلاثاء والخميس وجمعة
ليالي سعود للجماع والعطرِ

ولا تأتي النسوان في ليلةِ الأحد
فولدانها يأتون بالشؤم والخسرِ

ولا في ليالي السبت والأربعاء فقد
نهانا وأنذرنا منها الصادق الطهرِ

ولا في الإبتداء والأنصاف وآ خر
من الشهر فاحذره وفي ليلة الفطرِ

ولا تقرب الحمراء ولو هي طفلة
ولا ذات أولاد محططة العمرِ

وخذ حرة حسناء صغيرة ولودة
من المرهفات البيض والخضر والصفرِ

وصنها بأستار الحجاب ولا تدع
لها في ديار الناس مال ولا خدرِ

خذ الحزم في كل الأمور من العدو
وارصده واسبقه بالخداع والمكرِ

وكن عالماً للفقهِ حبراً مميزا
وللحفظ والألفاظ والنحو والشعرِ

تعلم كتاب الله وامعن بحفظهِ
فأحسن عباد الله قار إذا يقري

ولا تستغل الفعل من كل محسن
ولا من ذوي المكروه أو فاعل النكرِ

ولا تشتكي من علةٍ إن طرت ولا
تكن قانطاً من رحمة الله أو مزري

فإن له من كل يوم وليلة
من الشان ما يبدل عسارك باليسرِ

فكم من صحيح مات من غير علة
وكم من عليل عاش حيناً من الدهرِ

وتمت وصلى الله ما طار طائر
بصبح وعاد في المساءِ إلى الوكرِ

وما سارت الركبان في كل فدفد
على أحمد والآل من نسله الطهرِ



الصداقة.. قصيدة من أبيات الإمام علي (ع)..

تغيـــرت المــودة والـــوفــــاء وقل الصدق وانقطع الرجـاء
وأسلمني الزمانُ إلى صديق كثير الغــدر ليس له رعـــاء
ورب أخ وفــيــت لـه وفـــــيٍ ولكــن لا يــدوم لـه الوفـــاء
أخِــلاء إذا استغنيــت عنهـم واعــداء إذا نــزل البـــــــلاء
يُــديمــون المـودة ما رأونـــي ويبقى الود ما بقي اللقـــاء
وإن غُيّبت عن أحـــد قلانــي وعاقبنـــي بما فيـه اكتفـاءُ
سيُغنينـي الذي أغنـاه عني فلا فقــرٌ يــدوم ولا ثــــراء
وكــــل مـــودةٍ للــه تصفـــو ولا يصفو مع الفسق الإخاءُ
وكــــل جراحــــةٍ فلهـــا دواءٌ وسوء الخلق ليس له دواء
وليس بــدائم أبــداً نعيـــــم كذاك البــؤس ليس له بقاء
إذا أنكرت عهداً من حميـــمٍ ففي نفسي التكرم والحياء
إذا ما رأس أهل البيت ولـى بداً لهُــمُ من النــاس الجفاء


منقوووووووووول للافاده والاجر

تالله ما الدعوات تهزم بالأذى ,أبدا وفى التاريخ بر يمينى,
ضع فى يدي القيد ألهب أضلعى ,بالسوط ضع عنقى على السكين
لن تستطيع حصار فكرى ساعة ,أو نزع ايمانى ونور يقينى
فالنور فى قلبي,وقلبي فى يدى ربي ,وربي ناصري ومعينى
سأظل معتصما بحبل عقيدتى ,وأموت مبتسما ليحيى دينى


شارك اصدقاءك الموضوع

رووووعه من اجمل قصائد الامام على رضى الله عنه وارضاه
http://www.sohbanet.com/vb?s=de89357f7916d1d7a0fae4d0a2154c54/showthread.php?s=de89357f7916d1d7a0fae4d0a2154c54&t=136518



سفير الخطر غير متصل  
قديم 19-09-2009, 12:04 AM   #2
ana asd
 

القصيدتين الأولى والأخيرة موجودة فعلاً في ديوان علي بن أبي طالب كرم الله وجهه

القصيدتين الثانية والثالثة لم أجدهما في ديوانه رضي الله عنه

أما القصيدة الرابعة فلم أجدها ولم أجد فيها ما يدل على أنه من كلام علي بن أبي طالب رضي الله عنه لأن بها من المنكرات الشيء الكثير :


وفاتحة القرآن حصن فإنها
لمشهور البرهان من أعظم السرِ

ترتلها في مقتضى كل مغرب
وبعد العشاء والصبح والظهر والعصرِ

فتقرأها تسع وتسعين مرة
وواحدة أخرى خفياً بلا جهرِ

ترى من نعيم الله ما لم تكن ترى
وتدري بما تدري إذا لم تكن تدري
هل ورد شيء من الكتاب أو السنة يدل على هذا الكلام ؟؟؟؟


وما استطعت لا تبدي لهن مودة
فتصبح في هم أحر من الجمرِ
ألم يقل لنا الرسول صلى الله عليه وسلم : خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ؟؟؟؟


وفي السبعة الأيام إن كنت بانيا
ففي الأحد البنيان في البرِ والبحرِ

وللسفرِ الإثنين يوم مبارك
ويوم الثلاثاء حجامته بلا ضرِّ
لم أتوصل إلى ما يدل على ذلك من الكتاب أو السنة !!!!



وسبعة أيام في الشهر نحسة
توقف فيها ولا تبتاع فيها ولا تشتري

ولا تبغي فيها أمور ترومها
فأولها فالحذر من أول الشهرِ

وثالث وخامس ثم ثالث عشرِ
توق بلاها ثم تاسعة العشرِ

واحدى وعشرون فتلك مشؤومة
ورابع وعشرين وخامس في الأثرِ
ألم يرد النهي عن سب الدهر ؟؟؟؟ ثم من أين أتى هذا التقسيم وعلى أي أساس ؟؟؟


وفي ليلة الإثنين جامعفإنها
سعيدة توليد من البطنوالظهرِ

ليالي الثلاثاءوالخميس وجمعة
ليالي سعودللجماع والعطرِ

ولا تأتيالنسوان في ليلةِ الأحد
فولدانها يأتون بالشؤم والخسرِ

ولا في ليالي السبت والأربعاءفقد
نهانا وأنذرنا منها الصادقالطهرِ

ولا في الإبتداءوالأنصاف وآ خر
من الشهر فاحذرهوفي ليلة الفطرِ

ولا تقربالحمراء ولو هي طفلة
ولا ذاتأولاد محططة العمرِ

وخذ حرةحسناء صغيرة ولودة
من المرهفاتالبيض والخضر والصفرِ


أيعقل أن ينهانا علي بن أبي طالب كرم الله وجهه عن ما أحله الله لنا ؟؟؟؟؟



ومما ينفر أيضاً عن هذه القصيدة قولك علي بن أبي طالب (ع) وهي اختصاراً لكلمة عليه السلام التي لا يطلقها على علي بن أبي طالب إلا الرافضة ..... أما أهل السنة والجماعة فيقولون كرم الله وجهه أو رضي الله عنه ....

وبعد كل ما ذكرت أظن أن هذه القصيدة من تأليف الرافضة وتلفيقهم على علي بن أبي طالب كرم الله وجهه ...


ana asd غير متصل  
 
دليل الفنادق‍ دليل الاستضافة دليل السيارات





Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd

سياسة الخصوصية