منتديات صحبة نت


»   منتديات صحبة نت > المنتديات العامة > الطب والصحة

 
قديم 11-06-2009, 03:28 PM   #1
noha s
 

شجر السدر (النبق)


السدر


ziziphus



قال تعالى: {و أصحاب اليمين ما أصحاب اليمين في سدر مخضود وطلح منضود} [الواقعة: 28]. وعن مالك بن صعصعة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى سدرة المنتهى ليلة أسري به وإذا نبقها مثل قلال هجر، [رواه البخاري].

و في الحديث الصحيح الذي رواه الستة وأحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " اغسلوه بماء وسدر ". وقال ابن كثير عن قتادة: كنا نحث عن " السدر المخضود " أنه الموقر الذي لا شوك فيه، فإن سدر الدنيا كثير الشوك قليل الثمر.

و قال الحافظ الذهبي: الاغتسال بالسدر ينقي الرأس أكثر من غيره ويذهب الحرارة وقد ذكره رسول الله صلى الله عليه وسلم في غسل الميت. والنبق ثمر السدر شبيه بالزعرور يعصم الطبع ويدبغ المعدة. وزاد ابن القيم: أنه ينفع من الإسهال ويسكن الصفراء ويغذو البدن ويشهي الطعام وينفع الذرب الصفراوي وهو بطيء الهضم وسويقه يقوي الحشا، وهو يصلح الأمزجة الصفراوية.

و السدر Zizyphus Spina Christi أو الشوك المقدس Christ,s Thorn نبات شجيري شائك، بري وزراعي موطنه شبه الجزيرة العربية واليمن ويزرع في مصر وسواحل البحر الأبيض المتوسط. وهو من الفصيلة العنابية أو السدرية Rhamnaccae، والنبق هو ثمر السدر حلو الطعم عطر الرائحة. أهم العناصر الفعالة الموجودة فيه هي سكر العنب والفواكهة وحمض السدر Acide Zizyphique وحمض العفص، ثماره مغذية وتفيد كمقشع صدري، وملينة وخافضة للحرارة ونافعٌ في الحصبة وقرحة المعدة. مغلي أوراقه قابض طارد للديدان ومضاد للإسهال ومقوٍ لأصول الشعر. ونافع من الربو وآفات الرئة. ويمكن أن تضمد الخراجات بلبخة محضرة من الأوراق. وطبيخ خشبه نافع من قرحة الأمعاء ونزف الدم والحيض والإسهال. وصمغه يذهب الحزاز.


شجرة متباينة في الطول فقد يصل ارتفاعها الى خمسة امتار فاكثر. اوراقها بسيطة لها عروق واضحة وبارزة، الازهار بيضاء مصفرة. الثمار غضة خضراء تصفر عند النضج ثم تحمر عندما تجف. شجرة السدر قديمة قدم الانسان. ويقال ان من اغصانها الشوكية صنع اليهود الاكليل الذي وضعوع على رأس ما شبه لهم بانه المسيح عليه السلام عندما صلبوه ومن هنا جاء الاسم العلمي للنبات.

ولنبات السدر عدة اسماء مثل عرج، زجزاج، زفزوف، اردج، غسل، نبق، ويطلق على ثمار السدر نبق، جنا، عبري، ويعرف السدر علميا باسم Ziziphus Spina-csisti والموطن الاصلي للسدر بلاد العرب وتنتشر في كل جزء من اجزاء المملكة وينمو طبيعيا وهو من الاشجار التي يكن لها المواطنون كل احترام وتقدير.

الاجزاء المستخدمة من النبات: القشور والاوراق والثمار والبذور.المحتويات الكيميائيةتحتوي الاجزاء المستعملة على فلويدات وفلافونيدات ومواد عفصية وستبرولات وتربينات ثلاثية ومواد صابونية وكذلك المركب الكيميائي المعروف باسم ليكوسيانيدين وعلى سكاكر حرة مثل الفركتوز والجلوكوز والرامنوز والسكروز.

الاستعمالات لقد عرف السدر منذ آلاف السنين، فقد ورد ذكر شجرة السدر في القرآن الكريم فهي من اشجار الجنة يتفيأ تحتها اهل اليمين حيث قال تعالى: {وأصحاب اليمين ما أصحاب اليمين في سدر مخضود وطلح منضود وظل ممدود}.كما جاء ذكر شجرة السدر في سورة سبأ، قال تعالى: {لقد كان لسبأ في مسكنهم آية جنتان عن يمين وشمال، كلوا من رزق ربكم واشكروا له بلدة طيبة ورب غفور فاعرضوا فارسلنا عليهم سيل العرم وبدلناهم بجنتيهم جنتين ذواتي اكل خمط وأثل وشيء من سدر قليل". كما ورد ذكر السدر في سورة النجم، قال تعالى: {عند سدرة المنتهى، عندها جنة المأوى، إذ يغشى السدرة ما يغشى}.

كما ذكر السدر في القراطيس المصرية القديمة. يقول كتاب: "الطب المصري القديم" :ان من بين العقاقير التي كانت تستخدم في التحنيط: القار البلبسم السدر خشب الصندل الحنظل السذاب الصبار التراب العسل والشمع.

وعن السدر يقول داود الانطاكي : "انه شجر ينبت في الجبال والرمال ويستنبت فيكون اعظم ورقا وثمرا. واقل شوكا. وهو لا ينثر اوراقه ويقيم نحو مائة عام. اذا غلي وشرب قتل الديدان وفتح السدود وازال الرياح الغليظة، ونشارة خشبه تزيل الطحال والاستسقاء وقروح الاحشاء والبرى منه اعظم فعلا، وسحيق ورقه يلحم الجروح ذرورا ويقلع الاوساخ وينقي البشرة وينعمها ويشد الشعر..وعصير ثمره الناضج مع السكر يزيل اللهيب والعطش شربا. ونوى السدر اذا دهس ووضع على الكسر جبره واذا طبخ حتى يغلط ولطخ على من به رخاوة والطفل الذي ابطأ نهوضة اشتد سريعا.

ويقول التركماني عن السدر "للسدر لونان، فمنه غبري، وهو الذي لا شوك له، ومنه ضال وهو ذو الشوك. وقيل الضال ما ينبت في البراري والغبري ما ينبت على النهار.. وثمره النبق. والنبق نافع للمعدة، عاقل للطبيعة، ولا سيما اذا كان يابسا واكله قبل الطعام، لانه يشهي الاكل. واذا صادق النبق رطوبة في المعدة والامعاء عصرها فاطلقت البطن، والنبق الحلو يسهل المرة الصفراء المجتمعة في المعدة، ويضيف التركماني: اجود السدر اخضره، العريض الورق، دخانه شديد القبض، وصمغه يذهب الحرار ويحمر الشعر.. الورق ينقي الامعاء والبشرة ويقويها، ويعقل الطبع ومجفف للشعر ويمنع من انتشاره وينضج الاورام والجرعة من هذا الورق درهم".

ويقول ميلر في السدر "ان الثمرة بالكامل تؤكل بما في ذلك النواة، وان الأهالي في عمان يسحقون كمية من هذه الثمار ليحصلوا على نوع من الجريش، يؤكل اما نيئا واما بعد طبخه في الماء والحليب او مخيض الحليب.

والثمار تؤكل ليس كغذاء فقط، ولكن لخصائصها الطبية، اذ أنها تنظف المعدة وتنقي الدم، وتعيد الحيوية والنشاط الى الجسم، كما ان تناول كمية كبيرة من الثمار يدر الطمث عن النساء وقد يؤدي الى الاجهاض.

كما تستخدم الأوراق المهروسة او المطحونة كمادة لتنظيم الجسم او الشعر، ويقال ان الشعر المغسول بهذه الاوراق يصبح ناعما ولامعا جدا. كما يستخدم مهروس الاوراق في عمل لبخات لعلاج المفاصل المتورقة والمؤلمة".

اما في السعودية فيقول عقيل ورفاقه في نبات السدر "ان الخلاصات المحضرة من قشوره وجذوره وساقه تستعمل علاجا في الحمى، واضطرابات المعدة، والتهابات الحلق والقصبة الهوائية، كما تستعمل الاوراق لعلاج اضطرابات الجلد والجروح".

ويقول شاه ورفاقه ان الاهالي في السعودية يستعملون نبات السدر في علاج الكثير من الأمراض منها استعمال القلف والثمار الطازجة في علاج الجروح والامراض الجلدية. كما تستخدم الثمار في علاج الدسنتاريا وتستخدم الاوراق للتخلص من الديدان الحلقية.كانت اوراق السدر تستخدم على نطاق واسع لغسل الشعر في السعودية وما زال بعض السيدات يفضلن غسل شعورهن بالسدر فهو يقضي على الشقرة ايضا وملمع للشعر.


يتبع





عنوان ورابط الموضوع للحفظ والمشاركة
شجر السدر (النبق)
http://www.sohbanet.com/vb?s=c6b49c085957a674f78b52ddd7725fc4/t105366.html


 
قديم 11-06-2009, 03:30 PM   #2
noha s
 

· فوائد شجرة السدر :


إن من أهم أجزاء هذه الشجرة والتي يستفاد منها هي (القشور - الأوراق - الثمار – البذور - الأزهار) ، فقد عرف الإنسان فوائد السدر من قديم الأزل ، حيث أن ما يثبت كلامنا هذا هو أن القدماء المصريين قد إستخدموا السدر في التحنيط ، وقد إستخدم قشر جذع أو نشارة خشب السدر في علاج قروح الأحشاء ، أما نوى أو بذور النبق إذا دهس وهرس ووضع على الكسر جبره ، وأزهار شجرة «السدر» فإن نحل العسل يرعى عليها ويتغذى على رحيقها وينتج منها عسلاً جيداً ذا قيمة غذائية عالية يسمى «عسل السدر» وهو من أغلى أنواع العسل البري المطلوبة .






1. يستخدم في قتل الديدان الحلقية وإزالة الرياح الغليظة (غازات المعدة) وذلك بعد غلي النبق وشربه فينظف المعدة وينقي الدم .
2. عصير النبق الناضج مع السكر يزيل الحرقة ويروي العطش .
3. يؤكل قبل الوجبة وذلك لإعتباره فاتح للشهية .
4. ويمكن إعتباره منشط للجسم حيث بأكله يعيد للإنسان حيويته .
5. كما أن تناول كمية كبيرة من النبق يدر الطمث عند النساء وقد يؤدي إلى الإجهاض .

فوائد ورق السدر

1. يستخدم مسحوق ورق السدر في لحم أو مداواة الجروح .
2. تستخدم الأوراق المهروسة أو المطحونة كمادة لتنظيم الجسم أو الشعر ، والشعر المغسول بهذه الأوراق يصبح ناعماً ولامعاً جداً ، فهو يقضي على الشقرة أيضاً .
3. ويمكن إعتباره أيضاً عنصر فعال في تنقية البشرة وتنعيمها كذلك .ا
4. كما يستخدم مهروس الأوراق في عمل لبخات لعلاج المفاصل .
5. تستعمل الأوراق لعلاج إضطرابات الجلد والجروح .





منقووووووووووووول
 
قديم 11-06-2009, 03:38 PM   #3
noha s
 

شجرة السدر من اشجار الجنة مفيدة لشعر و ::::بالصور و الفوائد:::::::::::::::::::::::::
شجر السدر ذكر في القران عدة مرات
: {وأصحاب اليمين ما أصحاب اليمين في سدر مخضود وطلح منضود وظل ممدود}.كما جاء ذكر شجرة السدر في سورة سبأ، قال تعالى: {لقد كان لسبأ في مسكنهم آية جنتان عن يمين وشمال، كلوا من رزق ربكم واشكروا له بلدة طيبة ورب غفور فاعرضوا فارسلنا عليهم سيل العرم وبدلناهم بجنتيهم جنتين ذواتي اكل خمط وأثل وشيء من سدر قليل". كما ورد ذكر السدر في سورة النجم، قال تعالى: {عند سدرة المنتهى، عندها جنة المأوى، إذ يغشى السدرة ما يغشى}.

قال تعالى: {و أصحاب اليمين ما أصحاب اليمين في سدر مخضود وطلح منضود} [الواقعة: 28]. وعن مالك بن صعصعة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى سدرة المنتهى ليلة أسري به وإذا نبقها مثل قلال هجر، [رواه البخاري


و نصح به الرسول محمد صلي الله عليه و سلم نصح به بالغسيل
و في الحديث الصحيح الذي رواه الستة وأحمد أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " اغسلوه بماء وسدر ". وقال ابن كثير عن قتادة: كنا نحث عن " السدر المخضود " أنه الموقر الذي لا شوك فيه، فإن سدر الدنيا كثير الشوك قليل الثمر.

و قال الحافظ الذهبي: الاغتسال بالسدر ينقي الرأس أكثر من غيره ويذهب الحرارة وقد ذكره رسول الله صلى الله عليه وسلم في غسل الميت. والنبق ثمر السدر شبيه بالزعرور يعصم الطبع ويدبغ المعدة. وزاد ابن القيم: أنه ينفع من الإسهال ويسكن الصفراء ويغذو البدن ويشهي الطعام وينفع الذرب الصفراوي وهو بطيء الهضم وسويقه يقوي الحشا، وهو يصلح الأمزجة الصفراوي



فوائده

كما تستخدم الأوراق المهروسة او المطحونة كمادة لتنظيم الجسم او الشعر، ويقال ان الشعر المغسول بهذه الاوراق يصبح ناعما ولامعا جدا. كما يستخدم مهروس الاوراق في عمل لبخات لعلاج المفاصل المتورقة والمؤلمة".
ال بعض السيدات يفضلن غسل شعورهن بالسدر فهو يقضي على الشقرة ايضا وملمع للشعر.


انه شجر ينبت في الجبال والرمال ويستنبت فيكون اعظم ورقا وثمرا. واقل شوكا. وهو لا ينثر اوراقه ويقيم نحو مائة عام. اذا غلي وشرب قتل الديدان وفتح السدود وازال الرياح الغليظة، ونشارة خشبه تزيل الطحال والاستسقاء وقروح الاحشاء والبرى منه اعظم فعلا، وسحيق ورقه يلحم الجروح ذرورا ويقلع الاوساخ وينقي البشرة وينعمها ويشد الشعر..وعصير ثمره الناضج مع السكر يزيل اللهيب والعطش شربا. ونوى السدر اذا دهس ووضع على الكسر جبره واذا طبخ حتى يغلط ولطخ على من به رخاوة والطفل الذي ابطأ نهوضة اشتد سريعا.

صورة نوع الثاني من شجر السدر لي اوراقه واسعة



للسدر لونان، فمنه غبري، وهو الذي لا شوك له، ومنه ضال وهو ذو الشوك. وقيل الضال ما ينبت في البراري والغبري ما ينبت على النهار.. وثمره النبق. والنبق نافع للمعدة، عاقل للطبيعة، ولا سيما اذا كان يابسا واكله قبل الطعام، لانه يشهي الاكل. واذا صادق النبق رطوبة في المعدة والامعاء عصرها فاطلقت البطن، والنبق الحلو يسهل المرة الصفراء المجتمعة في المعدة، ويضيف التركماني: اجود السدر اخضره، العريض الورق، دخانه شديد القبض، وصمغه يذهب الحرار ويحمر الشعر.. الورق ينقي الامعاء والبشرة ويقويها، ويعقل الطبع ومجفف للشعر ويمنع من انتشاره وينضج الاورام والجرعة من هذا الورق درهم".


رماد السدر مع الخل ينفع لمن لدغته الحية او التعابين

 
قديم 11-06-2009, 03:46 PM   #4
noha s
 

بسم الله الرحمن الرحيم

إن لشجر السدر لمكانة عظيمة لدى سكان جزيرة العرب ، فإنها ذات ثمر طيب وغني بالمواد الغذائية ، فإن للسدر مكانة عظيمة في ديننا الإسلامي الحنيف ، حيث ورد ذكرها في القرآن الكريم حوالي 74 مرة ، ويعتبرها الإسلام بأنها شجرة من أشجار الجنة لقوله تعالى : ~{ وأصحاب اليمينِ ما أصحاب اليمينِ ، في سدرٍ مخضودٍ ، وطلحٍ منضودٍ }~ سورة الواقعة من آية 26 – 28 ، وقال مالك بن صعصعة عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه رأى سدرة المنتهى ليلة أسري به وإذا نبقها مثل قلال هجر . رواه البخاري ، وبالإضافة لهذا وذاك فإن لها فوائد طبية وعلاجية .

نبذة عن السدر :



هو نبات شجري شائك قديم قدم الإنسان ، يصل عمرها 100 عام ، وهو بري صحراوي في أصله ويمكن زراعته ، لا يحتاج إلى ري غزير لطبيعته الصحراوية ، موطنه الأصلي شبه الجزيرة العربية ، وثمره إسمه النبق (الكنار) حلو في طعمه وعطر في رائحته ، ومنها نوعان: «عبري» أو «بستاني» تنتشر زراعته في الحقول والحدائق وتؤكل ثماره، و«ضال» وهو النوع الفطري المنتشر بالمناطق البرية والأودية ، فمنه ذو ثمر كبير الحجم والمتوسط والصغير ، ومنه ذو نوى ومنه لا نوى به ، وهناك أيضاً لون النبق أصفر أو أخضر أو أحمر ، وهناك الحلو والمر ، وهناك سدر ذا شوك وهناك ما لا شوك فيه ، وشجرة السدر كثيفة جذورها متعمقة ومنتشرة ذات جذع متفرع لأفرع متعرجة لونها بني فاتح متابينة في الطول فقد يصل إرتفاعها من 2 إلى 5 أمتار وأكثر ، أوراقها بيضاوية صغيرة بسيطة واضحة وبارزة العروق يصل طولها إلى 3 سنتيمترات ، وأزهارها خضر مصفرة قطرها أيضا 3 سنتيمترات ، ثمارها غضة خضراء تصفر عند نضجها وتحمر عندما تجف ، أيضاً فإن ثمارها وأزهارها وأوراقها كثيراً ما استخدمت في تحضير المواد الطبية الشافية للعلل والأمراض ، وقد ساهمت كل هذه الأسباب في إحاطة شجرة السدة بهالة المحبة على مرّ تاريخ .

فوائد شجرة السدر :


إن من أهم أجزاء هذه الشجرة والتي يستفاد منها هي (القشور - الأوراق - الثمار – البذور - الأزهار) ، فقد عرف الإنسان فوائد السدر من قديم الأزل ، حيث أن ما يثبت كلامنا هذا هو أن القدماء المصريين قد إستخدموا السدر في التحنيط ، وقد إستخدم قشر جذع أو نشارة خشب السدر في علاج قروح الأحشاء ، أما نوى أو بذور النبق إذا دهس وهرس ووضع على الكسر جبره ، وأزهار شجرة «السدر» فإن نحل العسل يرعى عليها ويتغذى على رحيقها وينتج منها عسلاً جيداً ذا قيمة غذائية عالية يسمى «عسل السدر» وهو من أغلى أنواع العسل البري المطلوبة .

فوائد ثمر السدر

. يستخدم في قتل الديدان الحلقية وإزالة الرياح الغليظة (غازات المعدة) وذلك بعد غلي النبق وشربه فينظف المعدة وينقي الدم .

2. عصير النبق الناضج مع السكر يزيل الحرقة ويروي العطش .

3. يؤكل قبل الوجبة وذلك لإعتباره فاتح للشهية .

4. ويمكن إعتباره منشط للجسم حيث بأكله يعيد للإنسان حيويته .

5. كما أن تناول كمية كبيرة من النبق يدر الطمث عند النساء وقد يؤدي إلى الإجهاض .




فوائد ورق السدر

.1 يستخدم مسحوق ورق السدر في لحم أو مداواة الجروح .

2. تستخدم الأوراق المهروسة أو المطحونة كمادة لتنظيم الجسم أو الشعر ، والشعر المغسول بهذه الأوراق يصبح ناعماً ولامعاً جداً ، فهو يقضي على الشقرة أيضاً .

3. ويمكن إعتباره أيضاً عنصر فعال في تنقية البشرة وتنعيمها كذلك .ا

4. كما يستخدم مهروس الأوراق في عمل لبخات لعلاج المفاصل .

5. تستعمل الأوراق لعلاج إضطرابات الجلد والجروح .


منقووووووووووووووووول
 
قديم 19-06-2009, 10:14 AM   #5
NNouRR
 

شكراً نهى على الشرح الكامل لهذه الشجرة المباركة
وبارك الله فيكي
 
 
دليل الفنادق دليل لااستضافة دليل السارات





Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd

سياسة الخصوصية