منتديات صحبة نت


»   منتديات صحبة نت > المنتديات الترفيهية > صور

 
قديم 23-06-2008, 11:14 PM   #1
بسمه على
 

صور نادره لمصر مع التعليقات
- 1 -


طفل يبيع الجرائد والمجلات أمام أحد القطارات في ميدان العتبة
حيث يحمل لافتة عليها أسماء الصحف وأسعارها .. ومن أشهر الصحف الموجودة آنذاك هي : الوقائع المصرية .. وهي أول صحيفة مصرية مصورة
- 2 -


الإحتفال السنوي المسمى بالمحمل
وذلك بمناسبة إرسال كسوة الكعبة من مصر إلى مكة المكرمة ..
هذا الإحتفال كان يبدأ مع قرب موسم الحج .. وكانت مصر هي ملتقى حجاج المغرب والأندلس وجميع دول شمال أفريقيا .. حيث يتجمعون هناك في عدة مناطق بالقاهرة .. مثل جامع أحمد بن طولون .. وعند بركة الحج ( وهي الآن منطقة حدائق القبة ) ويأتي أمير الحج الذي سيكون مسئولاً عن بعثة الحجاج المصريين .. وتتجمع الشرطة في حضور عدد كبير من المواطنين وهم يودعون كسوة الكعبة إلى الأراضي المقدسة


في الصورة السابقة أفراد الشرطة في وداع الحجاج وبينهم المحمل .. ويكون مع القافلة كل ما يحتاجونه من طعام وشراب أثناء الطريق

- 3 -


الأهرامات في وقت الفيضان ..
كل عام كان يحدث فيضان في مصر .. وأوقاته كانت معروفة .. فكانت القرى تغرق بالماء ، وفي القاهرة كانت تنساب المياه خارج النيل
والحمد لله انتهت هذه المشاكل الآن بعد بناء السد العالي

في الصورة السابقة نجد المياه وقد غطت المنطقة القريبة من الأهرامات .. حيث أن نهر النيل كان قريباً منها
واستغل الفلاحون هذه المناسبة وأخذوا يحرثون ويزرعون الأرض التي تم ريّها يدون تعب
ويصف أحد الرحالة العرب الذين زاروا القاهرة وقت الفيضان منذ مئات السنين .. ويقول بأن وقت الفيضان كانوا يرون القاهرة من على جبل المقطم وكأنها جزيرة كبيرة داخل النيل

- 4 -


صحن الجامع الأزهر وبه المصلين وطلبة العلم .. وهو أول جامعة إسلامية في العالم الإسلامي
حيث كانوا يجلسون في حلقات على أيدي مختلف المشائخ .. حلقة للغة العربية وحلقة للفقه وأخرى للحديث .... إلخ

- 5 -


عدد من الجالية اليونانية الموجودين بالقاهرة ... وهم يحتفلون في الحدائق بعيد شم النسيم

- 6 -


قناة السويس قديماً أثناء عبور إحدى السفن بها
تم حفر هذه القناة لاختصار الطريق بين آسيا وأوروبا ... بدلاً من الإبحار حول قارة أفريقيا كلها
كنت منذ شهرين في الإسماعيلية .. وأقمت في فندق مطل على قناة السويس .. ورأيت سفناً عملاقة تعبر القناة كل 10 دقائق .. إن شاء الله سأعرض الصور الخاصة بهذه الزيارة في وقت لاحق

- 7 -


إحدى المومياوات المحنطة في المتحف المصري

كان الفراعنة بارعين في التحنيط .. ومنذ 7000 وإلى الآن تجد المومياوات التي حنطوها مازالت كما هي إلى الآن !!
في المتحف المصري بالقاهرة غرفة مخصصة لعرض تلك المومياوات ... وبها ستجدوا جثة فرعون


- 8 -



المبنى هو : جامع أحمد بن طولون
الأمير أحمد بن طولون هو تركي الأصل ... جاء والياً على مصر بعدما أرسلته الدولة العباسية لهذا الغرض .. لكنه استقل عنها وأسس الدولة الطولونية
أبرز ما بناه الأمير هو هذا الجامع ... وقصره على جبل المقطم .. وبجانبه ميدان لسباق الخيل ولعب البولو ( وهي لعبة تركية ) بالإضافة إلى دار الإمارة التي كانت متصلة بالجامع من خلال ممر بجانب المحراب

هذا الجامع تكلف 120 ألف دينار وقتها ، وقد صمم هذا المسجد مهندس ( مصري قبطي ) من سكان مصر قبل الفتح الإسلامي ... ويتميز بمئذنته الملتوية كما هو واضح بالصورة السابقة... وهي على طراز مئذنة سامراء في العراق .. ولن نتعجب من هذا لو عرفنا أن أحمد بن طولون مولود في العراق

- 9 -


وقت الفيضان ... وقد ارتفعت مياه النيل وغطت الآثار الموجودة في أسوان
وبالفعل هناك آثار تم غرقها كلها ولم تعد موجودة ... لأن أسوان كانت من أكثر المناطق تضرراً من الفيضان
ونرى في الصورة السابقة الزوار يدخلون المعبد الفرعوني من الباب ولكن في قارب

- 10 -


وسيلة انتقال قام بعملها الأهالي
فبدلاً من الحنطور .. أو العربة المكشوفة التي يجرها حمار
قاموا بعمل عربة مغطاة وتحميل عدداً كبيراً من الناس ... ويجرها حصانين


- 11 -




بائع الليمون ...
قديماً في القاهرة ونظراً لعدم وجود مبردات أو محلات للعصير البارد .. فكانت هناك فئة اسمها ( السقائين ) تطوف شوارع القاهرة في الصيف ومعها ماء أو عصير ليمون أو عرقسوس
كانوا يذهبون إلى خزانات مخصصة بالقرب من النيل ... أنشأها بعض المتبرعين مجاناً .. وكان هؤلاء السقائون يملأون منها قربهم ويطوفون في الشارع لتشرب الناس
ولتشجيع هذه المهنة فقد تم إعفائهم من أي ضرائب .. وتزويدهم بالماء مجاناً ولهم الحق في بيعه والكسب من ذلك


- 12 -




رجل أمام عربته ... وقد اتخذ مكاناً مميزاً أمام قلعة صلاح الدين
حيث يكثر في هذا المكان الزوار والطلبة .. وها هو يبيع إما فشار أو ترمس أو أي شيء للأطفال
- 13 -



فتاة مصرية ولبسها آنذاك
كان هذا هو لبس المرأة منذ 100 سنة .. سواء في الريف أو القاهرة
ومع هذا فهي تبدو كالشمس ... قديمة .. وصبية

- 14 -


لوبي فندق سميراميس .. وهو من أعرق فنادق القاهرة .. هو وفندق شبرد
سميراميس هو اسم إحدى الملكات القدامى ..

- 15 -


رجل يصلي أثناء سفره في الصحراء



- 16 -




صورة قديمة لأبو الهول
كان مغطى بالرمال حتى رقبته .. لذا في كتب الرحالة القدامى عندما يصفون منطقة الأهرامات يقولون وعلى مقربة منها رأس كبير يشبه وجه الإنسان !
حيث لم يكونوا يروا غير رأسه فقط

- 17 -


مومياء أخرى من المتحف المصري
مازالت كاملة ومحتفظة بكل تفاصيلها رغم مرور آلاف السنين

- 18 -


أبرز جماليات القاهرة التي اشتهرت بها في ذلك الوقت
وهي المشربية
المشربية كانت توضع على شباك البيوت أو على البلكونات .. بحيث تسمع لمن في الداخل رؤية الشارع ولا يراه أحد .. بالإضافة لدخول الهواء والشمس












عنوان ورابط الموضوع للحفظ والمشاركة
صور نادره لمصر مع التعليقات
http://www.sohbanet.com/vb?s=bfc42719e9ca023a5969312602463019/t9321.html


 
قديم 23-06-2008, 11:21 PM   #2
بسمه على
 

- 19 -


كل أسبوع كان يقام سوق محدد .. وكان يسمى بنفس اسم اليوم الذي يقام فيه
فهناك سوق الثلاثاء وسوق الأحد ... إلخ
وكل سوق كان يتميز ببضاعة معينة .. وهنا نرى سوق مقام في المنطقة الواسعة أمام القلعة
وهي التي تعرف الآن ميدان القلعة

- 20 -


مدينة أسيوط ...
رغم جمالها وموقعها على النيل .. لكنها لم تشتهر هذه المدينة كمثيلاتها من مدن الصعيد .. مثل الأقصر وأسوان

- 21 -


باب الفتوح ... أحد أبواب القاهرة القديمة
وكان السؤال الذي يحيرني من زمان ... لماذا القاهرة كان لها أبواب؟!
والإجابة عرفتها وهي أن بانيها وهو جوهر الصقلي بأمر من الخليفة المعز لدين الله .. كان يريدها عاصمة ارستقراطية .. مقتصرة على بعض الناس .. مثل السلطان وحاشيته

وجنوده وخدمه والأثرياء
لذا كان لها أبواباً كثيرة مثل باب النصر - باب الفتوح - باب زويله - باب السعادة - باب الفرج - باب القنطرة
وكانت هذه الأبواب محيطة بها من كل الجهات ومتصلة مع بعضها بسور كبير

متبقي من هذه الأبواب بابين فقط ... زويله والفتوح

- 22 -


منظر عام لجزء من القاهرة من على جبل المقطم
يبدو منها جامع محمد علي .. وسور قلعة صلاح الدين .. ومقابر المماليك

- 23 -


جامع عمرو بن العاص .. وكانوا يطلقون عليه قديماً : الجامع العتيق
بناه عمرو بن العاص أول ما فتح مصر
الجامع هو أول جامع في أفريقيا ... ورابع جامع في الإسلام

- 24 -



صورة نادرة لمعيد أبو سمبل قبل نقله للخلف
نلاحظ وجود بحيرة أمامه ... وهي بحيرة ناصر التي نتجت بعد بناء السد العالي .. مما كان يهدد غرق هذا المعبد .. لذا تم نقله للخلف عدة أمتار بعد تفكيكه

- 25 -


صورة لحياة الريف الجميلة
أب وأولاده وهم يحرثون الأرض بمساعدة حيواناتهم المُسخّرة لهم .. كما يقول الله تعالى : ولكم فيها منافع كثيرة

- 26 -


سوق الحمير في الجيزة
الحمير كما يصفها الرحالة الأجانب في ذلك الوقت كانت أنسب حيوان للتجول .. وكانوا يتمتعون بركوبها جداً
فضلاً عن سرعتها وتحملها وصبرها ... لذا كان لها سوق مخصوص

- 27 -


الأسدين الموجودين على كوبري قصر النيل


- 28 -


كما تكلمنا سابقاً عن أبواب القاهرة .. فهذا أحد الأبواب التي لم تعد موجودة الآن .. وكان اسمه باب النصر
كان كل باب يقف عليه حارس ولا يمكن الدخول إلا بتصريح .. وعندما كان يأتي سفير دولة ما أيام الدولة الفاطمية .. كان يترك خيله بالخارج ويدخل على رجليه
إلى أن اتسعت القاهرة فتم هدم الأبواب وأعيد بناؤها على محيط أوسع .. ومع التطورات والإتساع تم هدم جميع الأبواب ولم يتبقى سوى باب الفتوح وباب زويله .. وبالطبع يمكن الدخول منهما الآن بدون تصاريح

- 29 -


تاج الملك مينا .. وهو الملك الذي قام بتوحيد مصر
حيث كانت مصر مقسمة قسمين بينهما حروب ونزاعات .. جزء جنوبي وآخر شمالي
فقام الملك مينا ( من الجنوب ) بتوحيد القسمين وجعلهما بلداً واحداً ، وكانت هذه الخطوة أهم الأسباب في قوة الفراعنة واستمرارهم آلاف السنين .. وبقى التوحيد قائماً إلى الآن

- 30 -


مدخل كنيسة أبو سرجة .. أو سرجيوس
وهي من الكنائس القديمة جداً في مصر والتي كانت موجودة من أيام سيدنا عيسى عليه السلام .. وتكمن أهميتها أنها تحتوي على المغارة التي مكثت بها السيدة مريم ومعها طفلها عندما جاءت إلى مصر هرباً من اضطهاد ملك الرومان في بيت المقدس

- 31 -


مقابر قديمة كانت مقامة خارج القاهرة ... والآن هذه المقابر أصبحت داخل القاهرة بعد توسعتها وامتداد مساحتها

- 32 -


رجل يصلي على ظهر أحد السفن قبل إبحارها في النيل

- 33 -


مجموعة من السياح تحاول طلوع الهرم .. ومع كل سائح مرشد ليخبره بالطريق الأقصر ولكي يقوم بجذبه عند كل حجر

- 34 -


مئذنة أحد جوامع القاهرة القديمة .. ونلاحظ عليها المؤذن حيث كان يصعد بالأعلى حيث لا يوجد مايكروفون ولا أي أداة لتصويل الصوت للقاهرة بعد اتساعها

- 35 -


رجل مستلقي على حائط بالقرب من القلعة
نوم هاديء حيث لا ضوضاء سيارات ولا باصات ولا أي صوت
 
قديم 21-08-2008, 03:15 PM   #3
الملكالعاشق11
 

مزيد من الإبداع
ألف شكر
تقبلى تحياتي
الملكالعاشق11
 
قديم 11-11-2008, 06:07 PM   #4
saied morsi
 

صور قيمة ونادرة
تستحقين عليها كل الشكر والتقدير
 
 
دليل الفنادق دليل لااستضافة دليل السارات





Powered by vBulletin
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd

سياسة الخصوصية